الرسوم البيانية

17 مارس 2019 التحديات التي يواجهها اللاجئون السوريون في أنظمة التعليم العالي في البلدان المضيفة وكيفية التغلب عليها. الدروس المستفادة من الأردن فرانشيسكا رويسي * كان للأزمة السورية تأثير كبير على معظم البلدان المضيفة للاجئين السوريين. بالنظر إلى عدم وجود حل سياسي للحرب ، بدأت البلدان المضيفة في تطوير مناهج جديدة وأطر استجابة للتعامل مع عواقب الإقامة المطولة للاجئين. في هذا السياق ، وبعد مؤتمر لندن حول دعم سوريا والمنطقة في فبراير 2016 ، حولت المملكة الأردنية الهاشمية نهج سياستها الخاصة باللاجئين من المساعدة الإنسانية إلى نهج موجه نحو التمكين (Shteiwi، 2017a).
على هذه الخلفية ، يهدف موجز السياسة هذا إلى تحليل ما إذا كان الطلاب السوريون اللاجئون يحصلون على التعليم العالي في الأردن وإلى أي مدى. يناقش المقال التحديات الرئيسية التي يواجهها اللاجئون السوريون لدخول ومتابعة وإتمام التعليم العالي في الأردن. أخيرًا ، واستنادًا إلى الدروس المستفادة من الأردن ، فإنه يقدم توصيات سياسية حول كيفية تعزيز سياسات التعليم الأكثر شمولًا للاجئين السوريين الشباب في البلدان المضيفة.
بسبب الجمود السياسي فيما يتعلق بالنزاع السوري ، يبدو أن هناك حاجة إلى إطار عمل مشترك من حيث القوانين المعيارية والتنظيم والممارسات الشاملة ليس فقط في المملكة الهاشمية ولكن أيضًا في الدول الأوروبية التي تستضيف ودمج اللاجئين السوريين الشباب في مجتمعاتهم الاجتماعية والشاملة. السياقات الاقتصادية. يمكن اعتبار نموذج الأردن حالة أساسية يمكن من خلالها أخذ الدروس وتوظيفها في بلدان أخرى تواجه التحديات الجديدة المتعلقة باللاجئين السوريين الذين يدخلون ويؤدون ويختتمون التعليم العالي.
تستند التحديات التي تمت مناقشتها في هذه المقالة والتوصيات المتعلقة بالسياسات ذات الصلة إلى البحث الذي أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية (CSS) في عام 2018 في الأردن (مركز الدراسات الاستراتيجية [CSS] – الجامعة الأردنية ، سيصدر قريبًا). استند البحث إلى نهج متعدد الأساليب يتكون من مسح تم إجراؤه بين طلاب الجامعات السوريين اللاجئين وسلسلة من مناقشات مجموعات التركيز مع أصحاب المصلحة الرئيسيين (صناع السياسات والممارسون ومقدمي التعليم العالي والخبراء والمنظمات غير الحكومية المشاركة في الاستجابة لأزمة اللاجئين السوريين ).
لقراءة ملخص السياسة بالكامل ، يرجى تنزيل الملف أعلاه

باحث متفرغ ، مركز الدراسات الاستراتيجية ، الجامعة الأردنية