أيلول 07, 2020

عقد مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية اليوم الإثنين ندوة لنقاش كتاب الدكتور جعفر حسّان تحت عنوان "الاقتصاد السياسي الأردني، بناءٌ في رحم الأزمات" بمشاركة عدد من الوزراء السابقين ورؤساء مراكز دراسات وعدد من الاقتصاديين والأكاديميين. 
يتناول الكتاب مسارات تطور الاقتصاد الأردني منذ نشوء الدولة، وبشكل خاص السياسات التي تم اعتمادها خلال العقدين الأخيرين. يستعرض الكتاب أيضاً العوامل التي ساهمت في تشكيل الحالة الاتكالية التي وسمت اقتصاد المملكة،  ويبين الكاتب في مؤلفه الخطوات التي اتخذت في مطلع التسعينات لإعادة بناء النموذج الاقتصادي بهدف الخروج من الحالة المأزومة.
افتتح الجلسة وأدار النقاش الأستاذ الدكتور زيد عيادات مدير مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية، وعبر عيادات عن أهمية فهم الاقتصاد السياسي بإعتباره توزيعًا للثروة و السلطة و منظمومة القيم والنفوذ.
اشار المؤلف الدكتور جعفر حسّان أن الكتاب يخاطب المواطن العادي والشباب لمساعدتهم على فهم موضوع الاقتصاد السياسي واستيعاب محاور هذا المفهوم. 
وقال الدكتور حسّان، "يأتي الكتاب لدراسة السياسات الاقتصادية وحالة الإقتصاد السياسي الأردني وبالأخص لعكس تجربة الذين شاركوا في كتابة وصياغة السياسات الاقتصادية الأردنية بنجاحاتها وإخفاقاتها خلال العقود الأخيرة". 
وحضر الجلسة كل من معالي حسين هزاع المجالي والدكتور مصطفى حمارنة ومعالي جمانة غنيمات والدكتور كمال القضاة والدكتور إبراهيم سيف والدكتور أحمد المجالي والدكتور علاء الطراونة والدكتور معن النسور والأستاذ أحمد عوض بالإضافة الى مجموعة من الاقتصاديين والأكاديميين.