نيسان 23, 2020

 ملاحظة : للاطلاع على كامل الاستطلاع مع الرسوم البيانية حمل الملف المرفق مع الخبر  

 

 سلسلة استطلاعات المؤشر الأردني

نبض الشارع الأردني (19)

2020/4/23

التعليم عن بعد في الجامعات الاردنية: مسح لآراء الطلبة وأعضاء هيئة التدريس


ملخص النتائج:

·      أعضاء هيئة التدريس في الجامعات الاردنية أكثر رضا عن التعليم عن بعد من الطلبة، مع ان غالبيتهم يرون ان التعليم عن بعد متعب أكثر من التعليم التقليدي.

 

·      الغالبية العظمى (83%) من طلبة الجامعات الأردنية يستخدمون المنصات التعليمية التي وفرتها جامعاتهم لهم، و (42%) فقط راضون عن هذه المنصات. في المقابل فان الغالبية العظمى من أساتذة الجامعات الأردنية (92%) يستخدمون هذه المنصات التعليمية و (87%) منهم راضون عن هذه المنصات.

 

·      الغالبية العظمى من الطلبة (60%) يواجهون صعوبات وتحديات في الدخول الى المنصات التعليمية. في المقابل فان (31%) فقط من الأساتذة يواجهون صعوبات وتحديات في الدخول الى المنصات التعليمية، وتمحورت مشاكل الطلبة والأساتذة في: سرعة الانترنت واستهلاك حزم الانترنت.

 

·      وفرت (65%) من الجامعات الأردنية معلومات ارشادية للطلبة حول كيفية استخدام المنصات التعليمية، ووفرت نصف الجامعات (51%) مساعدة فنية عند الحاجة لها في حال حصول مشاكل في استخدام هذه المنصات. في المقابل فإن (88%) من الأساتذة أفادوا بان الجامعة وفرت معلومات ارشادية للأساتذة حول كيفية استخدام المنصات التعليمية، و(85%) أفادوا بأنه تم توفير مساعدة فنية عند الحاجة لها.

 

·      الغالبية العظمى من الطلبة (73%) يستخدمون هواتفهم الذكية في الدخول الى المنصات التعليمية لأغراض التعلم، ولكن الغالبية العظمى من الأساتذة (78%) يستخدمون جهاز الكمبيوتر/لابتوب في الدخول الى المنصات التعليمية. 

 

·      الغالبية العظمى من الطلبة (66%) يرون أن المنصات التعليمية التي وفرتها الجامعات تعتمد على أسلوب التلقين، وثلثي الطلبة (67%) يعتقدون أن هذه المواد التعليمية لا تنمي الإمكانات الإبداعية، و(57%) من الطلبة غير راضين عن الأساليب التدريسية عبر هذه المنصات التعليمية. وتؤيد الغالبية العظمى من الأساتذة (64%) أن المنصات التعليمية التي وفرتها الجامعات تعتمد على أسلوب التلقين، ولكن غالبيتهم (80%) يعتقدون بأن المواد التعليمية على هذ المنصات تنمي الإمكانات الإبداعية.

 

·       (53%) من الطلبة غير راضين عن جودة التعليم المقدم عبر هذه المنصات.

·      (56%) من الطلبة يعتقدون أن تصميم المواد التعليمية المتوفرة على المنصات التعليمية لا يتناسب مع مهارات التعلم والإمكانات التقنية للطلبة، وأن هذه المنصات لم تساهم في فهمهم للمواد التدريسية.

 

·      نصف الطلبة فقط (51%) راضون عن سرعة الوصول الى المنصات التعليمية، مقابل (89%) من الأساتذة راضون عن سرعة الوصول الى المنصات التعليمية.           

·      (60%) فقط من الطلبة أفادوا بأن المنصات التعليمية للجامعات توفر التعليم المتزامن بين الطلبة والأساتذة مقابل (77%) من الأساتذة أفادوا بذلك.

·      يعتقد (64%) من الطلبة بأنهم لن يكونوا قادرين على اجتياز الامتحانات بعد التعليم الذي تلقوه عبر المنصات التعليمية.

 

·      الغالبية العظمى من الطلبة (81%) يعتقدون أن التعليم عن بعد لا يكافئ التعليم التقليدي نفسه داخل الجامعة من حيث الجودة والتفاعل وتنمية المهارات الإبداعية ويؤيد ذلك (68%) من الأساتذة.

 

·      تكيّفت الغالبية العظمى (76%) من الأساتذة مع التعليم عن بعد، وأفادت الغالبية ايضاً (71%) ان التعليم عن بعد متعب أكثر من التعليم التقليدي.

·       (86%) من الطلبة و(82%) من الأساتذة لا يستخدمون المنصات والمبادرات الاخرى التي وفرتها الجامعات (غير المنصة التعليمية الخاصة بالجامعة)

 

·      الغالبية العظمى (85%) من الطلبة وكذلك الغالبية العظمى من الأساتذة (86%) يستخدمون وسائل وأدوات تواصل غير التي موجودة على منصة الجامعة التعليمية.

 

·      (%55)  من الطلبة و (82%) من الأساتذة تؤيد فكرة التعليم المدمج الذي يمزج بين خصائص كل من التّعليم الصفي التقليدي والتّعلّم عبر الإنترنت في نموذج متكامل.

 

·      تؤيد الغالبية العظمى من الطلبة (87%) ونصف الأساتذة (56%) أن يتم العمل بآلية ناجح/ راسب في العلامات لهذا الفصل الدراسي.

 

مقدمة:

نفّذت دائرة استطلاعات الرأي العام والمسوح الميدانية في مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الأردنية، استطلاعها التاسع عشر من ضمن سلسلة استطلاعات "المؤشّر الأردني-نبض الشارع الأردني" خلال الفترة من 14-21/4/2020، على عينة ممثلة من طلبة وأساتذة الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة، حيث تم تصميم العينة بأن تكون ممثلة لطلبة الجامعات الحكومية وطلبة الجامعات الخاصة، بالإضافة الى تمثيلها لأساتذة الجامعات الحكومية والخاصة، وبهامش خطأ لا يتجاوز ±4 %.

 

وقد ركز موضوع استطلاع نبض الشارع الأردني (19) على التعليم عن بعد والمنصات التعليمية التي اعتمدتها الجامعات في تدريس طلباتها، بالإضافة الى معرفة مدى استخدامها، والرضى عنها، وسهولة الوصول اليها، والميزات المقدمة في هذه المنصات، ومدى استخدام منصات ووسائل تعليمية أخرى تساعد الطلبة في فهم المواد التعليمية واجتياز الامتحانات.

 

التقرير التالي يعرض النتائج العامة لطلبة وأساتذة الجامعات الحكومية والخاصة، وسيقوم المركز في المستقبل بنشر تقرير مقارن يبين فيه النتائج محللة على مستوى الجامعات الحكومية والخاصة كلا على حدى.

 

  ملاحظة : للاطلاع على كامل الاستطلاع مع الرسوم البيانية حمل الملف المرفق مع الخبر