تموز 04, 2018

أعلن أ.د موسى شتيوي مدير مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية اليوم الأربعاء 4/7/2018 نتائج استطلاع للرأي العام حول تشكيل حكومة الدكتور عمر الرزاز وبعض القضايا الراهنة

ويأتي هذا الاستطلاع استمراراً لنهج مركز الدراسات الاستراتيجية في سَبْر آراء المواطنين وقادة الرأي حول قدرة الحكومات على تحمل مسؤولياتها أو القيام بها. وقد جاء هذا الاستطلاع لقياس قدرة الحكومة الجديدة (حكومة الدكتور عمر الرزاز) على تحمل مسؤوليات المرحلة المقبلة، والتي تشكلت على إثر الاحتجاجات والتظاهرات الشعبية ضد قرارات اتخذتها حكومة الدكتور هاني الملقي، والذي كان من أهمها مشروع قانون ضريبة الدخل، واستمرت هذه الاعتصامات والاحتجاجات التي شاركت فيها أطياف مختلفة من المجتمع الأردني لمدة 9 أيام، وامتدت الى معظم محافظات المملكة وانتهت في اعتصامات ليلية أمام دار رئاسة الوزراء في منطقة الدوار الرابع.

ويهدف الاستطلاع إلى معرفة توجهات المواطنين الأردنيين وثقتهم بقدرة حكومة الدكتور عمر الرزاز، على تحمل مسؤولياتها خلال الفترة المقبلة، والى قياس آراء المستجيبين حول قدرة الحكومة على تنفيذ المهمات التي وردت في كتاب التكليف السامي. فضلاً عن ذلك، فقد تمَّ التعرف على اتجاهات الرأي العام وعينة قادة الرأي لكيفية سير اتجاه الأمور في الأردن، ولأهم المشكلات التي تواجه الأردن الآن. كذلك، هدف الاستطلاع للتعرف على مواقف وآراء المواطنين حول بعض القضايا الراهنة، مثل: الوضع الاقتصادي في الأردن؛ والدعم الخليجي المقدم. والثقة بالمؤسسات الوطنية، والرضى عن أداء مجلس النواب الحالي، ومتابعة الاحتجاجات والتظاهرات

يذكر أن حجم العينة الوطنية كان: 1823 شخصاً ممن أعمارهم 18 سنة فأكثر، وبنسبة 50 % ذكوراً و50 % إناثاً تم اختيارهم بشكل عشوائي من 152 موقعاً تغطي مناطق المملكة الأردنية الهاشمية كافة.

وعينة قادة الرأي: بلغ حجم عينة قادة الرأي 700 شخص من سبع فئات بواقع 100 شخص من كل فئة، بنسبة استجابة 97%.

تم تنفيذ الاستطلاع في الفترة الواقعة بين وقد 
26/6-2/7/2018. 
وقد شارك في تنفيذ هذا الاستطلاع 40 باحثاً وباحثة ميدانياً و10 مشرفين، وكانت نسبة هامش الخطأ في العينة الوطنية (±2.5) عند مستوى ثقة (95.0%وعملت 7 فتيات على عينة قادة الرأي، حيث كانت نسبة الاستجابة 97%.

للاطلاع على كامل الاستطلاع حمل الملف المرفق اعلى الخبر