آب 16, 2017

مركز الدراسات الاستراتيجية- زار وفد من جمعية الحوار الديمقراطي الوطني برئاسة رئيس الجمعية معالي السيد محمد داودية مركز الدراسات الاستراتيجية للاطلاع على منهجية عمل المركز التي تسهم في تسليط الضوء على القضايا السياسية والمحلية، بناء على دراسات معمقة ودقيقة وفق منهجيات علمية وبحثية.
 
ورحب الأستاذ الدكتور موسى شتيوي مدير المركز بالوفد، مؤكداً أن مركز الدراسات الاستراتيجية أحد أهم المراكز الوطنية التي حصلت على تصنيف على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وقدم شتوي إيجازاً عن المركز ومهامه و الدراسات والأبحاث التي يجريها في مجال النزاعات الإقليمية والعلاقات الدولية والأمن، وكيفية رصد وتدوين الأحداث المتعلقة بالاوضاع في الأردن وإجراء الاستطلاعات الميدانية ومنهجيتها، مشيراً إلى أن المركز أنشئ بإرادة ملكية سامية ويتمتع عمله بالاستقلالية، ويعد عضواً فاعلاً في العديد من الشبكات الأوروبية المتوسطية.
 
وتحدث شتيوي عن أبرز مهام المركز وإنجازاته في إجراء البحوث المسحية والدراسات الاستراتيجية التي تهدف إلى تقديم المعلومات والتحليلات المعمقة لأبرز القضايا التي تواجه صناع القرار، وأضاف بأن المركز أنجز دراسة الأولى من نوعها حول عمالة الأطفال في الأردن وأسس كرسي الملك الحسين الأكاديمي في الجامعة الأردنية.
 
ونوه شتيوي بأن المركز يعمل على إصدار أوراق سياسات تقدم لصناع القرار بهدف رفدهم بخيارات السياسات المتاحة أمامهم حول مختلف القضايا المحلية والإقليمية. 
 
من جهته عرض رئيس جمعية الحوار الديمقراطي الوطني محمد داودية إيجازاً عن الجمعية قائلاً إن  "جمعية الحوار الديمقراطي الوطني” هي جمعية غير حزبية، تدعو الى الدولة المدنية واعتماد قواعد المواطنة وتقف مع العرش والدستور والوحدة الوطنية الجامعة ولا تقر الهويات الفرعية وتدعو الى الإصلاح والحريات العامة وإعلام الدولة.
 
وأضاف داودية بأن الجمعية تدعو الى التسامح والتعددية السياسية والرأي والرأي الآخر. المواطنون سواء حسب الدستور لا تمييز بينهم بسبب الدين والعرق واللغة والجنس. تقاوم الإقصاء والعنف والغلو والإرهاب والجمود.
 
ونوه داودية إلى إن الجمعية تطمح للتعاون مع الجامعة الأردنية وخاصة في الشأن الثقافي لما لها من دور إيجابي وحداثي وتقدمي في الأردن. هذا ويأتي الهدف من الزيارة  الاطلاع عن قرب على عمل مركز الدراسات الاستراتيجية والدراسات والبحوث التي أجراها ويجريها على المستويات المحلية والاقليمية والدولية.

وضم الوفد كل من الدكتور عارف باشا ابو صبرة، الكاتب حمادة فراعنة، المحامي د.ابراهيم الطهراوي، الاستاذ عبد المهدي التميمي، الدكتور حسين العموش، الاستاذ احمد الخوالدة، المحامية سحر الوهداني، الاستاذ بسام الصباغ، الأستاذ رزق العورتاني، المهندس سهيل حداد، الاستاذ سلامة العموش.