أيار 07, 2017

بعد ورشتي عمل ناجحتين، نفذ مشروع "تحضير" المجموعة الثالثة من الأربعة نماذج  من ورشات العمل التي بدأت في   12آذار وانتهت في 13 نيسان 2017

وشملت عملية الاختيار كالمعتاد فرز السير الذاتية والمقابلات الشخصية، حيث تمكّن فريق "تحضير" من تشكيل المجموعة الثالثة من المشاركين السوريين، الذين امتازوا بتنوع في الخلفيات الأكاديمية والاجتماعية والجغرافية والإثنية ، مما سمح للدورة أن تكون أكثر دينامية و قابلية للتطبيق بالإضافة الى الجهود التي أدت  الى  تعزيز قدرة المناقشة، واحترام التنوع، وتبادل الأفكار بين المتدربين. وبالإضافة إلى ذلك، أخذ بعين الاعتبار نسبة مشاركة النساء، حيث كانت نسبة  النساء  40% من إجمالي العدد  .

بدأ التدريب بالنموذج الاول حول "الانتقال الديمقراطي: الإصلاح المؤسسي لإنشاء دولة الديمقراطية".و تحدث النموذج الثاني حول نفس الموضوع ولكنه كان أكثر تفصيلا وشمولاً وتنوعاً في الموضوعات والتدريبات العملية مثل الرقابة الديمقراطية والسلطة التنفيذية والقضائية. بالاضافة الى النموذجين الثالث والرابع الذين كانا حول "مرحلة ما بعد الصراع، توطيد السلام والديمقراطية"، والذين بيّنا من خلال الأطر القانونية والسياسية مسار الفترة الانتقالية وكيفية الانتقال من الحرب الى السلم وبناء دولة على أسس الديمقراطية وحقوق المواطنة وحقوق الإنسان.

 

وأحد الأهداف الرئيسية لهذه الدورة هو إعطاء الفرصة للمشاركين بوضع خطط عمل واقعية وملائمة لمستقبل سوريا في المرحلة الانتقالية. وعلاوة على ذلك، طُلب منهم ملء استمارات لتقييم المدربين بشكل يومي ، واستمارات شاملة لتقييم ورشات العمل من جميع نواحي التدريب النظري والعملي وكيفية سريان العمل ضمن جلسات التدريب.

وبالإضافة لذلك، شملت ورشات "تحضير" زيارة ميدانية أسبوعية لبعض المؤسسات الأردنية مثل: وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية، الهيئة المستقلة الانتخابات، والمركز الوطني لحقوق الانسان، ومؤسسة الضمان الإجتماعي في نهاية كل نموذج. وأدت هذه الزيارات الميدانية إلى إثراء الدورة وساعدت المشاركين في ربط الجزء النظري من التدريب مع التطبيقات في المرحلة الانتقالية، وسمحت لهم بالتعرف و التعلم من تجربة الأردن في العديد من مجالات التخطيط والتأسيس  

وكما تم تنفيذه في ورشتي العمل السابقتين، أقيم حفل ختامي في اليوم الرابع من النموذج الرابع في 12 نيسان  2017، والذي تضمن ملاحظات ترحيبية من أبرز الضيوف : الأستاذ الدكتور عزمي محافظة، رئيس الجامعة الأردنية، الأستاذ الدكتور موسى شتيوي، مدير مشروع تحضير، السيد إجديجوس نافيكاس، رئيس قسم الشؤون السياسية والإعلام في الاتحاد الأوروبي في عمان، سعادة السيد سانتياغو كاباناس، سفير إسبانيا لدى الأردن إضافة الى الكلمة الترحيبية التي ألقاها أحد المشاركين ممثلاً عن المشاركين السوريين جميعاً في هذه الدورة.

وبالإضافة إلى النماذج الأربعة، تم اختيارأفضل 8 مشاركين الأكثر كفاءة لمواصلة تدريب النموذج الخامس في مدريد ،اسبانيا تحت عنوان:"التحولات الشاملة في الصراعات والدول الضعيفة المتأثرة:سوريا"، من تنظيم مركز توليدو لدراسات السلام في اسبانيا CITPAX ، والوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي في مدريد AECID ، في الفترة الواقعة ما بين 5-11/11/ 2017 .

خلال الأشهر الحالية والقادمة، يستعد فريق"تحضير" في مركز الدراسات الإستراتيجية للإجراءات الخاصة باختيار المجموعة الرابعة من المشاركين السوريين، حيث سيقوم بعملية فرز وتجهيز السير الذاتية . وعلاوة على ذلك، سوف يستمر فريق "تحضير" في عملية التقييم وإعداد التقارير وتحديث المعلومات والمتابعة وجميع المهام ذات العلاقة لإغناء المشروع وتنفيذ أهدافه والسير بإجراءته.

1.jpg10.JPG11.JPG12.JPG2.jpg3.jpg4.jpg5.jpg6.JPG7.JPG8.JPG9.JPG